www.arabnc.org
الاستقلال الوطني والقومي 28البرنامج النهائي 28المشاركون في الدورة 28البيان الصحفي للدورة 28مبادرات ومواقف المؤتمر 10 نيسان 2016 - 8 أيار 2017المشهد السياسي 28الديمقراطية وحقوق الإنسان 28العدالة الاجتماعية 28التنمية المستقلة 28التجدد الحضاري 28أمريكا والإرهاب وافتراءات على الإسلامالبيان الختامي للدورة 26
   
الصفحة الرئيسة
جدول الأعضاء المشاركين عام 1990
جدول الأعضاء المشاركين عام 1991
جدول الأعضاء المشاركين عام 1992
جدول الأعضاء المشاركين عام 1993
جدول الأعضاء المشاركين عام 1994
جدول الأعضاء المشاركين عام 1996
جدول الأعضاء المشاركين عام 2000
جدول الأعضاء المشاركين عام 2001
جدول الأعضاء المشاركين عام 2002
المشاركون في الدورة المشتركة عام 2002
المشاركون في الدورة الطارئة عام 2002
جدول الأعضاء المشاركين عام 2003
جدول الأعضاء المشاركين عام 2004
جدول الأعضاء المشاركين عام 2005
جدول الأعضاء المشاركين عام 2006
جدول الأعضاء المشاركين عام 2007
جدول الأعضاء المشاركين عام 2008
جدول الأعضاء المشاركين عام 2009
جدول الأعضاء المشاركين عام 2010
جدول الأعضاء المشاركين عام 2011
جدول الأعضاء المشاركين عام 2012
جدول الأعضاء المشاركين عام 2013
جدول الأعضاء المشاركين عام 2014
جدول الأعضاء المشاركين عام 2015
جدول الأعضاء المشاركين عام 2016
جدول الأعضاء المشاركين عام 2017
القائمة البريدية
بحث
تصغير الخط تكبير الخط 
بيان صادر عن الأمين العام 17/5/2011 ((مواقف 2011))

المؤتمر القومي العربي
Arab National Congress


غوقه يرفض تدخل اوكامبو في الشأن الليبي:
كل تدخل أجنبي، عسكرياً أم سياسياً أو قضائياً، مرفوض ومدان

 

أدلى الأمين العام للمؤتمر القومي العربي الأستاذ عبد القادر غوقه بالبيان التالي:

في الوقت الذي نجدّد فيه إدانتنا للجرائم والمجازر التي ارتكبها نظام القذافي بحق الشعب العربي في ليبيا، فإننا نرفض تدخل اوكامبو ومحكمته الجنائية الدولية، التي تعمل تنفيذاً للإملاءات الأمريكية في الشأن الليبي، أو أي شأن عربي آخر.
فهذه المحكمة التي لم تتحرك مرة ضد جرائم المحتلين الصهاينة والأمريكيين في فلسطين ولبنان والعراق والتي كان آخرها جرائمهم في الجولان السوري والجنوب اللبناني في مسيرة العودة، لا يحق لها أن تقاضي أي مسؤول في بلادنا مهما كانت جرائمه، فكل تدخل أجنبي، عسكرياً كان أم سياسياً أم قضائياً، هو مرفوض ومدان من قبل أبناء أمتنا العربية، خصوصاً أن تاريخ هذا التدخل في بلادنا لم يكن يوماً لمصلحة شعبنا وحقوقنا.
إن الشعب العربي الذي استطاع عبر تاريخه أن يجابه الطغاة ويهزمهم، قادر على أن يسترد حقوقه كاملة دون حاجة إلى محكمة أجنبية تفتقد إلى المصداقية والنزاهة، وتنفذ إرادة المستعمرين والصهاينة.


التاريخ: 17/5/2011