www.arabnc.org
الاستقلال الوطني والقومي 28البرنامج النهائي 28المشاركون في الدورة 28البيان الصحفي للدورة 28مبادرات ومواقف المؤتمر 10 نيسان 2016 - 8 أيار 2017المشهد السياسي 28الديمقراطية وحقوق الإنسان 28العدالة الاجتماعية 28التنمية المستقلة 28التجدد الحضاري 28أمريكا والإرهاب وافتراءات على الإسلامالبيان الختامي للدورة 26
   
الصفحة الرئيسة
جدول الأعضاء المشاركين عام 1990
جدول الأعضاء المشاركين عام 1991
جدول الأعضاء المشاركين عام 1992
جدول الأعضاء المشاركين عام 1993
جدول الأعضاء المشاركين عام 1994
جدول الأعضاء المشاركين عام 1996
جدول الأعضاء المشاركين عام 2000
جدول الأعضاء المشاركين عام 2001
جدول الأعضاء المشاركين عام 2002
المشاركون في الدورة المشتركة عام 2002
المشاركون في الدورة الطارئة عام 2002
جدول الأعضاء المشاركين عام 2003
جدول الأعضاء المشاركين عام 2004
جدول الأعضاء المشاركين عام 2005
جدول الأعضاء المشاركين عام 2006
جدول الأعضاء المشاركين عام 2007
جدول الأعضاء المشاركين عام 2008
جدول الأعضاء المشاركين عام 2009
جدول الأعضاء المشاركين عام 2010
جدول الأعضاء المشاركين عام 2011
جدول الأعضاء المشاركين عام 2012
جدول الأعضاء المشاركين عام 2013
جدول الأعضاء المشاركين عام 2014
جدول الأعضاء المشاركين عام 2015
جدول الأعضاء المشاركين عام 2016
جدول الأعضاء المشاركين عام 2017
القائمة البريدية
بحث
تصغير الخط تكبير الخط 
بيان صادر عن المؤتمر 14/1/2009 ((مواقف 2009))

الرئيس سليمان يستقبل وفد المؤتمرات والاتحادات العربية
• السفياني: نأمل أن يلعب لبنان دوراً في تذليل الصعوبات التي تعترض الإجماع على عقد القمة.
• ونتطلع إلى قرارات تعبّر عن الحد الأدنى من تطلعات أبناء الأمة.


استقبل رئيس الجمهورية اللبنانية العماد ميشال سليمان وفداً يمثل رؤساء المؤتمرات والاتحادات والمنظمات العربية ضم السادة خالد السفياني الأمين العام للمؤتمر القومي العربي، ومنير شفيق المنسق العام للمؤتمر القومي – الإسلامي، وعبد العظيم المغربي نائب الأمين العام لاتحاد المحامين العرب.
وحضر الاجتماع السيد معن بشور الأمين العام السابق للمؤتمر القومي العربي.
بعد اللقاء أدلى السيد خالد السفياني بما يلي:
عرضنا لفخامة الرئيس نتائج الاجتماع الطارئ الذي انعقد في دمشق قبل يومين لرؤساء وأمناء المؤتمرات والاتحادات والملتقيات والمنظمات العربية، والذي كان مخصصاً لتدارس سبل التحرك الشعبي والسياسي والقانوني والإعلامي من أجل وقف العدوان والمجازر على شعبنا الصامد في غزة.
ولقد عبرنا عن تقديرنا لقرار لبنان المشاركة في القمة العربية في الدوحة، وهو قرار ينسجم مع الدور الوطني والقومي المعهود لفخامته، وأملنا أن يلعب دوراً في تذليل كل الصعوبات التي تعترض الإجماع العربي على المشاركة في القمة في هذه اللحظات الخطيرة من حياة أمتنا خصوصاً في ضوء ما يجري من عدوان على قطاع غزة.
ولقد تمنينا على فخامته أن تخرج القمة المرتقبة بقرارات تعبّر عن الحد الأدنى من تطلعات أبناء أمتنا العربية وفي مقدمها وقف العدوان وفك الحصار وفتح المعابر وانسحاب قوات الاحتلال وقطع العلاقات القائمة مع الكيان الصهيوني، مع التأكيد على حق الشعب الفلسطيني في مقاومة الاحتلال.
كما كان اللقاء فرصة للإعراب عن تقديرنا المتجدد لفخامة الرئيس ولمواقفه، والتي واكبناها منذ أن كان قائداً للجيش، إلى أن تم انتخابه رئيساً توافقياً يخرج لبنان من أزماته ويساعد في إخراج المنطقة من المخاطر التي تتهدد حاضرها ومستقبلها.
اللقاء مع الرئيس الحص
وبعد زيارته قصر بعبدا قام الوفد بزيارة الرئيس د. سليم الحص رئيس اللجنة العربية الدولية لرفع الحصار ووقف العدوان عن غزة حيث عرض نتائج اجتماع دمشق والتوصيات الصادرة عنه كما استمع من دولة الرئيس  عن نتائج زيارته الى قطر واجتماعه مع اميرها الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني  .
اجتماع دمشق واللقاء مع الرئيس الاسد
وكان اكثر من عشرين من رؤساء وأمناء عامين لمؤتمرات واتحادات وملتقيات ومنظمات عربية،  قد عقدوا اجتماعا طارئا في دمشق  لبحث  سبل تصعيد التحركات الشعبية المناهضة للعدوان على غزة، وتدارسو ورقة العمل المقدمة للاجتماع والتي تتضمن خطوات في المجالات السياسية والشعبية  والقانونية  والاعلامية  والثقافية والاغاثية،
بعد الاجتماع التقى الرؤساء والامناء  الرئيس بشار الاسد رئيس الجمهورية العربية السورية  بحضور د. بثينة شعبان المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية.
 كما التقوا في مقر القيادة القطرية لحزب البعث السيد محمد سعيد بخيتان الأمين القطري المساعد للحزب بحضور أعضاء القيادة القطرية للحزب د. هيثم سطايحي والسيد بسام جانبيه ود. شهناز فاكوش.
وعقد الوفد أيضاً اجتماعا مع قادة الفصائل الفلسطينية:  خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ونائبه د. موسى أبو مرزوق، وعدد من أعضاء المكتب السياسي للحركة، ووفد حركة حماس من داخل غزة الذي كان متواجداً في دمشق.
كما حضر الاجتماع أيضاً د. رمضان عبد الله شلح الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي ونائبه د. زياد نخاله، والأمين العام للجبهة الشعبية القيادة العامة السيد أحمد جبريل، ونائبه د. طلال ناجي، والأمين العام لمنظمة الصاعقة السيد محمد خليفة ونائبه السيد فرحان أبو الهيجة، والأمين العام لجبهة النضال الشعبي السيد خالد عبد المجيد.
وقد جرى خلال اللقاءات جميعها بحث في الأوضاع العربية الراهنة في ضوء تصاعد العدوان الصهيوني الوحشي على الشعب الفلسطيني في غزة.

التاريخ: 14/1/2009