www.arabnc.org
   
الصفحة الرئيسة
جدول الأعضاء المشاركين عام 1990
جدول الأعضاء المشاركين عام 1991
جدول الأعضاء المشاركين عام 1992
جدول الأعضاء المشاركين عام 1993
جدول الأعضاء المشاركين عام 1994
جدول الأعضاء المشاركين عام 1996
جدول الأعضاء المشاركين عام 2000
جدول الأعضاء المشاركين عام 2001
جدول الأعضاء المشاركين عام 2002
المشاركون في الدورة المشتركة عام 2002
المشاركون في الدورة الطارئة عام 2002
جدول الأعضاء المشاركين عام 2003
جدول الأعضاء المشاركين عام 2004
جدول الأعضاء المشاركين عام 2005
جدول الأعضاء المشاركين عام 2006
جدول الأعضاء المشاركين عام 2007
جدول الأعضاء المشاركين عام 2008
جدول الأعضاء المشاركين عام 2009
جدول الأعضاء المشاركين عام 2010
جدول الأعضاء المشاركين عام 2011
جدول الأعضاء المشاركين عام 2012
جدول الأعضاء المشاركين عام 2013
جدول الأعضاء المشاركين عام 2014
جدول الأعضاء المشاركين عام 2015
جدول الأعضاء المشاركين عام 2016
جدول الأعضاء المشاركين عام 2017
جدول الأعضاء المشاركين عام 2019
نشاطات نيسان 2000 - أيار 2001
نشاطات أيار 2001 - نيسان 2002
نشاطات حزيران 2003 - نيسان 2004
نشاطات نيسان 2004 - نيسان 2005
نشاطات نيسان 2005 - نيسان 2006
نشاطات نيسان 2006 - نيسان 2007
نشاطات نيسان 2007 - أيار 2008
نشاطات أيار 2008 - شباط 2009
نشاطات أيار 2010 - أيار 2011
نشاطات أيار 2011 - أيار 2012
نشاطات 31 أيار 2012 - 28 أيار 2013
نشاطات 30 أيار 2013 - 10 حزيران 2014
نشاطات حزيران 2014 - أيار 2015
نشاطات أيار 2015 - نيسان 2016
نشاطات 10 نيسان 2016 – 8 ايار 2017
نشاطات 10 أيار/مايو 2017 – 22 تموز/يوليو
نشاطات 23 تموز 2018 – 25 حزيران 2019
القائمة البريدية
بحث
تصغير الخط تكبير الخط 
بيان صادر عن المؤتمر 10/8/2008 ((مواقف 2008))

المؤتمر القومي العربي
Arab National Congress

المؤتمر القومي العربي ينعي محمود درويش
أثبت أن الإبداع رسالة إنسانية فاقتحم به لغات العالم ومكتباته وجامعاته
عبّر في مسيرته الوطنية والثقافية عن عمق التكامل بين فلسطين والعروبة والإنسانية


نعت الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي الشاعر والمناضل الفلسطيني الكبير محمود دوريش في بيان جاء فيه:
فقدت فلسطين والأمة العربية بغياب محمود درويش شاعراً كبيراً ومناضلاً ومثقفاً استثنائياً عبّر في مسيرته النضالية والثقافية عن عمق التكامل بين فلسطين والعروبة والإنسانية، وسجّل له تاريخه الناصع انه عربي يحمل تلازماً بين مشروع النهضة وإرادة المقاومة.
لقد كان شاعرنا الراحل لبنة أساسية في مشروع ثقافي عربي متدفق حيث التفاعل بين الأصالة والحداثة، بين الالتزام والحرية، بين الواقع الحي والرؤى المتجددة.
لقد أثبت محمود درويش أن الإبداع رسالة إنسانية، فأقتحم به لغات عديدة في العالم، واستقر شعره في مكتبات وجامعات على امتداد الكون، وجدّد بإبداعه رسالة عربية حضارية طالما حاولوا إنكارها أو التنكر لها.
أما في السياسة، فقد كان مناضلاً متجولاً بين السجون في فلسطين، والإقامة الجبرية في حيفا، والإقامة القسرية في المنافي، بل كان صادقاً مع نفسه ومبادئه يدير الظهر لكل موقع أو منصب مهما علا إذا أحس أن بقائه في هذا المنصب أو الموقع يتناقض مع فكره ومواقفه وقناعاته التي وصل إليها بعد معرفة عميقة ودقيقة بطبيعة الكيان الصهيوني وشروط الصراع معه.
ومعاناة درويش الحقيقية لم تكن فقط مع العدو الذي طالما خاف قصائده وكتاباته ومنع تدريسها في المدارس والجامعات، بل كانت بشكل خاص مع إحساسه بثغرات خطيرة في أدوات المواجهة مع هذا العدو وفي وسائلها والياتها، وهي ثغرات لا تحول دون ارتقاء المواجهة إلى مستوى التكافؤ مع العدو فحسب، بل تحول أيضاً دون الوصول إلى المستوى الذي يليق بتضحيات عظيمة لشعب عظيم.
لذلك لم يكن من المستغرب أن يعاني من قلبه الذي حمله معه من حصار إلى حصار، ومن سجن إلى سجن، ومن منفى إلى منفى، ومن معركة إلى معركة، بل من صراع داخلي إلى صراع داخلي آخر، ومن انقسام مؤلم إلى انقسام مؤلم آخر، فكان من الطبيعي أن يتوقف القلب بعد أن عجز العقل والمنطق عن استيعاب ما دار ويدور على الساحة الفلسطينية والعربية.
رحم الله الشاعر الكبير، قمر فلسطين المضيء في سماء العروبة والإنسانية، وليكن رحيله المؤلم مناسبة لاستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية، ولصون المشروع الوطني الفلسطيني، وللتلاقي حول المشروع النهضوي الحضاري العربي ولإدراك الصلة العميقة بين مقاومة الاحتلال ونهوض الأمم.

التاريخ: 10/8/2008