www.arabnc.org
   
الصفحة الرئيسة
جدول الأعضاء المشاركين عام 1990
جدول الأعضاء المشاركين عام 1991
جدول الأعضاء المشاركين عام 1992
جدول الأعضاء المشاركين عام 1993
جدول الأعضاء المشاركين عام 1994
جدول الأعضاء المشاركين عام 1996
جدول الأعضاء المشاركين عام 2000
جدول الأعضاء المشاركين عام 2001
جدول الأعضاء المشاركين عام 2002
المشاركون في الدورة المشتركة عام 2002
المشاركون في الدورة الطارئة عام 2002
جدول الأعضاء المشاركين عام 2003
جدول الأعضاء المشاركين عام 2004
جدول الأعضاء المشاركين عام 2005
جدول الأعضاء المشاركين عام 2006
جدول الأعضاء المشاركين عام 2007
جدول الأعضاء المشاركين عام 2008
جدول الأعضاء المشاركين عام 2009
جدول الأعضاء المشاركين عام 2010
جدول الأعضاء المشاركين عام 2011
جدول الأعضاء المشاركين عام 2012
جدول الأعضاء المشاركين عام 2013
جدول الأعضاء المشاركين عام 2014
جدول الأعضاء المشاركين عام 2015
جدول الأعضاء المشاركين عام 2016
جدول الأعضاء المشاركين عام 2017
جدول الأعضاء المشاركين عام 2019
نشاطات نيسان 2000 - أيار 2001
نشاطات أيار 2001 - نيسان 2002
نشاطات حزيران 2003 - نيسان 2004
نشاطات نيسان 2004 - نيسان 2005
نشاطات نيسان 2005 - نيسان 2006
نشاطات نيسان 2006 - نيسان 2007
نشاطات نيسان 2007 - أيار 2008
نشاطات أيار 2008 - شباط 2009
نشاطات أيار 2010 - أيار 2011
نشاطات أيار 2011 - أيار 2012
نشاطات 31 أيار 2012 - 28 أيار 2013
نشاطات 30 أيار 2013 - 10 حزيران 2014
نشاطات حزيران 2014 - أيار 2015
نشاطات أيار 2015 - نيسان 2016
نشاطات 10 نيسان 2016 – 8 ايار 2017
نشاطات 10 أيار/مايو 2017 – 22 تموز/يوليو
نشاطات 23 تموز 2018 – 25 حزيران 2019
القائمة البريدية
بحث
تصغير الخط تكبير الخط 
بيان صادر عن الأمانة العامة 24/3/2008 ((مواقف 2008))

المؤتمر القومي العربي
Arab National Congress


نعم، أسوأ من معسكرات النازية


 المحارق الصهيونية ضدّ غزة لم تتوقف، وقادة الإرهاب الصهيوني هم الذين أعلنوها كذلك، وبدعم ومباركة كاملين من الإدارة الأمريكية. وما يجري في غزة جرائم يومية بالقتل والإبادة الجماعية والتطهير العرقي. وجريمة حصار قطاع غزة ومنع كلّ ضروريات الحياة عن أبنائه أحالته إلى واقع أسوأ وأبشع من معسكرات النازية. التي لم تكن بمثل هذا الحجم ولا بمثل هذه الدرجة من الإجرام.
 إن المؤتمر القومي العربي يؤكّد أن النازية الجديدة التي تتجسد في الكيان الصهيوني وفي المحافظين الجدد بالبيت الأبيض، ترتكب من الجرائم ما لَمْ تعرف الإنسانية له مثيلا من قبل، وأنها يجب أن تحاسب وأن تحاكم عن جرائمها البشعة.
 والمؤتمر إذ يؤكّد سلامة موقف ممثل ليبيا بمجلس الأمن وهو يشبه الوضع في غزة بحالة معسكرات النازية، يستغرب من موقف ممثل فرنسا في المجلس، ويدين بشة انسحابه احتجاجا على هذا التشبيه، وكذا كلّ المنسحبين لنفس العلة. ويعتبر أن موقف المنسحبين يشكل دعما مباشرا لجرائم الهلوكست الصهيونية ضدّ غزة، وتحريضا للإرهاب الصهيوني على الاستمرار في تنفيذ جريمته التي لم يشهد التاريخ لها مثيلا.
 ويناشد المؤتمر أبناء الأمة العربية والإسلامية، وكل أحرار العالم، فضح جرائم الاحتلال وفضح الداعمين لها والمتواطئين والمشاركين في تنفيذها، وتقديم كلّ أشكال الدعم لأبناء غزة، وكل أبناء فلسطين، والسعي بِكُلّ ما أوتوا من قوة لرفع الحصار عن الشعب الفلسطيني وتمكينه من كلّ ما يحتاجه لدعم صموده ومقاومته للاحتلال. كما يدعو المؤتمر كلّ جماهير الأمة وقواها الحية إلى إنجاح قرار توجيه قافلة لغزة تنطلق من موريتانيا غربا ومن صنعاء شرقا وتلتقي في رفح لتقديم ما تحمله من دعم شعبي إلى أبناء غزة الصامدين المجاهدين، وكذا إنجاح يوم الغضب والحزن العربي يوم 15 مايو 2008.
 ويؤكّد المؤتمر أن على فرنسا وعلى الدول الغربية كافة أن تختار بين التغني بالديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان وبين دعم إرهاب الدولة الصهيوني ومساندة الجرائم التي ترتكب علنا ضدّ الشعب الفلسطيني بشكل متواصل وممنهج وبكُلّ أسلحة الدمار والخراب.
 كما على النظام العربي الرسمي أن يختار بين دعم الحق العربي وبين دعم الإجرام الصهيوني والخضوع لإملاءاته وإملاءات الإدارة الأمريكية، والتواطئ الضمني أو المعلن معهم في تنفيذ مخططاتهم الإرهابية.
 ويناشد المؤتمر مجددا القيادة المصرية، والرئيس حسني مبارك على الخصوص، رفع الحصار عن غزة بفتح معبر رفح وتقديم كلّ وسائل الحياة للشعب الفلسطيني المحاصر.

الرباط في 24/04/2008