www.arabnc.org
   
الصفحة الرئيسة
جدول الأعضاء المشاركين عام 1990
جدول الأعضاء المشاركين عام 1991
جدول الأعضاء المشاركين عام 1992
جدول الأعضاء المشاركين عام 1993
جدول الأعضاء المشاركين عام 1994
جدول الأعضاء المشاركين عام 1996
جدول الأعضاء المشاركين عام 2000
جدول الأعضاء المشاركين عام 2001
جدول الأعضاء المشاركين عام 2002
المشاركون في الدورة المشتركة عام 2002
المشاركون في الدورة الطارئة عام 2002
جدول الأعضاء المشاركين عام 2003
جدول الأعضاء المشاركين عام 2004
جدول الأعضاء المشاركين عام 2005
جدول الأعضاء المشاركين عام 2006
جدول الأعضاء المشاركين عام 2007
جدول الأعضاء المشاركين عام 2008
جدول الأعضاء المشاركين عام 2009
جدول الأعضاء المشاركين عام 2010
جدول الأعضاء المشاركين عام 2011
جدول الأعضاء المشاركين عام 2012
جدول الأعضاء المشاركين عام 2013
جدول الأعضاء المشاركين عام 2014
جدول الأعضاء المشاركين عام 2015
جدول الأعضاء المشاركين عام 2016
جدول الأعضاء المشاركين عام 2017
جدول الأعضاء المشاركين عام 2019
نشاطات نيسان 2000 - أيار 2001
نشاطات أيار 2001 - نيسان 2002
نشاطات حزيران 2003 - نيسان 2004
نشاطات نيسان 2004 - نيسان 2005
نشاطات نيسان 2005 - نيسان 2006
نشاطات نيسان 2006 - نيسان 2007
نشاطات نيسان 2007 - أيار 2008
نشاطات أيار 2008 - شباط 2009
نشاطات أيار 2010 - أيار 2011
نشاطات أيار 2011 - أيار 2012
نشاطات 31 أيار 2012 - 28 أيار 2013
نشاطات 30 أيار 2013 - 10 حزيران 2014
نشاطات حزيران 2014 - أيار 2015
نشاطات أيار 2015 - نيسان 2016
نشاطات 10 نيسان 2016 – 8 ايار 2017
نشاطات 10 أيار/مايو 2017 – 22 تموز/يوليو
نشاطات 23 تموز 2018 – 25 حزيران 2019
القائمة البريدية
بحث
تصغير الخط تكبير الخط 
بيان صادر عن الأمانة العامة 18/3/2008 ((مواقف 2008))

المؤتمر القومي العربي
Arab National Congress


إدانة قوية لاستقبال الإرهابية ليفني بالدوحة
 بيان صادر عن الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي


مع تصعيد العدوان على غزة، والتمادي في التقتيل الجماعي، وفي الإبادة الجماعية والتطهير العرقي بواسطة الحصار والمنع وحرمان أبناء غزة من كلّ ضروريات الحياة. وبتزامن مع سقوط عشرات الشهداء والجرحى بنيران عصابات الإرهاب الصهيوني في غزة والضفة، استقبلت الدوحة إحدى أكبر رموز الإرهاب الصهيوني المدعوة لفني في إطار ما يسمّى "بمنتدى الديمقراطية والتجارة الحرة" وكان طبيعياً أن تعطي الإرهابية ليفني لمستقبليها والحضور معها دروساً في "الديمقراطية" المبنية على العنصرية وسفك الدماء والقمع الممنهج لِكُلّ إرادة حرة.
إن الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي إذ تؤكد إدانتها الشديدة لاستقبال إحدى رموز العنصرية المقيتة في العالم، بالدوحة، وشجبها لِكُلّ من سقط في فخّ اللقاء بها، تؤكد أن هذا الاستقبال ليس إلا محاولة أخرى من محاولات التطبيع مع الصهاينة في إطار الضغوط والإملاءات الأمريكية التي تسعى عن طريق التطبيع إلى تكريس شقّ الصف العربي وزرع الفيروس الصهيوني في جسم الأمة، تنفيذاً للمشروع الصهيوني - الأمريكي في المنطقة العربية والإسلامية.
وتطالب الأمانة العامة المسؤولين العرب بوقف كلّ أشكال التطبيع مع الصهاينة، وتؤكد أن الجرائم الصهيونية المتواصلة توجب على العرب والمسلمين قطع كلّ علاقة مع الكيان الصهيوني وإغلاق السفارات والممثليات وإيقاف أي اتصال مع الصهاينة.
كما تناشد أبناء الأمة، الاستمرار في التصدي لِكُلّ محاولات التطبيع مع الصهاينة أيا كان مصدرها وأيا كانت طبيعتها.
وتؤكد الأمانة العامة دعوتها إلى فتح فوري لمعبر رفح من طرف السلطات المصرية وإسعاف أهلنا في غزة وتزويدهم بما يحتاجونه، ويكفي مبررا لذلك أن عدم تقديم المساعدة لشخص في خطر يعتبر جريمة تعاقب عليها كلّ القوانين الجنائية في العالم، وبالأحرى إذا أصبح الموقف يوحي بوجود تواطئ في تعريض كلّ أبناء غزة للخطر.
وتحيي الأمانة العامة للمؤتمر أرواح شهداء غزة والضفة، كما تؤكد تثمينها عالياً صمود الشعب الفلسطيني وإصراره على مقاومة الاحتلال، وعلى التشبث بالثوابت الفلسطينية ورفض الخضوع للإملاءات الأمريكية والصهيونية، وتطالب السلطة الوطنية الفلسطينية بإيقاف المفاوضات مع العدو والتي أصبحت أكثر من عبثية وبالتوجه نحو إعادة بناء الوحدة الوطنية الفلسطينية التي لا محيد عنها لانتزاع الحقوق الفلسطينية المغتصبة.


الرباط 18/4/2008